منتديات أبوسعيد العباسي
اهلا بالجميع في منتديات أبوسعيد العباسي
انضمام معنا فخراً لنا
ونرجو أن نفيدكم ولو بالقليل
نحن الآن في صدد البداية
ولانهاية لإبداعتنا وأعمالنا ...
ان شاء الله

منتديات أبوسعيد العباسي

هذه المنتدى واجهة أعمال أبي سعيد العباسي في مختلف المجالات ، نهتم بالإبداع ونسعى لترسيخه في الناس وفق ما جاء به ديينا الإسلامي الحنيف
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
يسعدنا زيارتك لمنتدانا وحري بك أن تشاركنا وشكراً و بارك الله فيك ................. زد رصيدك من الحسنات :::: سبحان الله وبحمد سبحان الله العظيم **** لااله الا الله **** اللهم صلي على محمد وعلى اله وصحبه وسلم
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأكثر شعبية
اسئلة مهمة في مبادئ الاحصاء من اعداد الباحث أبوسعيد العباسي
أفضل القصائد الجميلة الإسلامية والإجتماعية من أعداد الباحث والكاتب أبوسعيد العباسي
الامثال الحضرمية مرتبة بالاحرف أ - خ والبقية في القسم
جديد : حمل برنامج صانع الافلام للوندوس 7 التابع له Movie Maker
كتاب الوافي في قواعد الصرف العربي - يوسف عطا الطريفي
الامثال الحضرمية مرتبة بالاحرف د - ي والبقية في القسم
مرض السكر اسبابه وعوارضه
جدول للتفرقة بين المني والمذي والودي
سلسلة حديث وفوائد /6 >> حديث ( من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله به طريقا الى الجنة
كيف تحميل موقع كامل و ثم تصفحه دون اتصال بطريق مجربة
الله أكبر
نحن معكم

تعلم ما لا تعلم

نشيد:احب الرسول به أقــتدي
نشيد فارتقى أحمد ابو خاطر مميز
قوي إيمانك
نحن على الحسابات التالية
المواضيع الأخيرة
المواضيع الأكثر نشاطاً
أفضل القصائد الجميلة الإسلامية والإجتماعية من أعداد الباحث والكاتب أبوسعيد العباسي
الامثال الحضرمية مرتبة بالاحرف أ - خ والبقية في القسم
الامثال الحضرمية مرتبة بالاحرف د - ظ والبقية في القسم
الامثال الحضرمية مرتبة بالاحرف د - ي والبقية في القسم
موسوعة النشيد الإسلامي بدون إيقاع (اشراف أبوسعيد العباسي)مجدد بإذن الله
الشعر الوعظي
حمل برنامج تحميل الملفات والفديوالسريع - برنامج Free Download Manager 3.8 Build 1173
زخارف كتابية تحت الجمع
دواوين الشعر
أشكال وتصميمات للبسملة والسلام ...(مجدد باذن الله)

شاطر | 
 

 سلسلة أخلاق الرسول/1 >> الرحمة >> أبوسعيد العباسي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Aboosaeed
رئيس المنتدى
رئيس المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 289
نقاط : 24574
تاريخ التسجيل : 29/05/2012

مُساهمةموضوع: سلسلة أخلاق الرسول/1 >> الرحمة >> أبوسعيد العباسي   الجمعة أكتوبر 30, 2015 9:42 pm

سلسلة أخلاق الرسول/1
الخلق الأول : >> الرحمة <<
 

بسم الله نبدأ... الرحمة من أعظم الأخلاق وأمْيزْها ، حيث يعطيها الله لمن يشاء ، ويصرفها عن من يشاء وذلك هو الشقي كما في الحديث الحسن (( لا تُنزع الرحمة إلا من شقي )) ، فتجد الرحيم والعكس . و أكبر مثال للرحمة هي #الأم التي تحن وتعطف على ولدها وإن أساء إليها أو أتعبها ، لكن أرحم الراحمين هو الله سبحانه وتعالى كما جاء الحديث ،،، (( لله أرحم بعباده من هذه بولدها )) صحيح مسلم ،،، الرحمة صفة من صفات الله ومنها اشتقا اسمين من أسماء الله الحسنى هما الرحمان الرحيم ، فالرحمان لكل الناس ولكل المخلوقات فيرزقهم ويدبر أمورهم ، والرحيم فقط بالمؤمنين رحمة خاصة دون غيرهم قال تعالى : { وكان بالمؤمنين رحيماً }.
لكن حديثنا هنا عن الرحمة التي هي أحد أهم وأعظم أخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم ، وقد وصف الله مبعثه فقال : { وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين } ، فالرسول كما عرفنا سابقاً أنّه أُرْسِل رحمة ، وديننا دين الرحمة واليسر والبشارة ، ونريد أن نتعلم هذا الخلق العظيم من معلم المتعلمين ومربي المتقين وقائد المؤمنين في الدنيا والدين ، لنكون من الذين معه { محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم }.
نعطي أمثلة حية من سيرة الرسول بعدما تحدثنا عن حقيقة مبعث الرسول- صلى الله عليه وسلم -  وأنه أُرْسِل رحمة فهو القائل : ( أنا نبي الرحمة ) رواه مسلم. ، ومن هذه:
◀◀ 1))- رحمة الرسول مع الكفار والمشركين من أعدائه
الأمثلة: [ أهل الطائف –الدعاء على الكفار – محاولة اعرابي لقتله – أبوجهل – أسراء بدر - دعاء الرسول  بعد غزوة أحد وقد أصيب – عمه أبوطالب]
|| أهل الطائف || فبعد أن آذوه ورموه بالحجارة وكان أشد يوم على الرسول من يوم أحد كما أخبر ، ثم جاء جبريل وملك الجبال وعرضوا عليه فكرة طبق الأخشبين عليهم (أي الجبلين)، فقال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : ( بل أرجو أن يخرج الله من أصلابهم من يعبد الله وحده لا يشرك به شيئا ) رواه البخاري .
|| الدعاء على الكفار|| قيل : يا رسول الله، ادع على المشركين، فقال: ( إني لم أبعث لعانا، وإنما بعثت رحمة ) رواه مسلم ،،، و قيل أيضاً: يا رسول الله ادع الله على ثقيف ، فقال: ( اللهم اهد ثقيفا )، قالوا يا رسول الله ادع عليهم، فقال : ( اللهم اهد ثقيفا، اللهُمَّ اهْدِ ثَقِيفًا ) رواه الترمذي .
|| محاولة اعرابي || لقتل الرسول صلى الله عليه وسلم ، فلم يفلح ، فقال الاعرابي للرسول لما وقد انفرد به ، من ينقذك يامحمد؟ فقال له: "الله" فسقط السيف من يده ، وأخذه الرسول ، فقال من ينقذك مني الآن ؟ فقال #رحمتك... فعفا عنه الرسول وخلا سبيله.
|| أبوجهل || ومثله عبدالله بن أبي بن سلول ، فالرسول من رحمته بهما لم يأمر أحداً بقتلهما واغتيالهما ، و أبوجهل لما كان في مكة كم أذاه وعاداه ، وأيضاً رأس النفاق ابن سلول لم يأمر الرسول بقتله وقد كان عمراً يريد أن يفعل ذلك فمنعه وقال: أتريد أن يقال محمداً يقتل أصحابه.
|| بعد غزوة أحد || وقد أصيب الرسول صلى الله عليه وسلم وكسرت رباعيته ، لكن يوم الطائف كان أشد ، كما سبق ، فماذا دعا عليهم الرسول؟ قال ودعا رافعاً كلتا يداه :" اللهم اغفر لقومي فهم لا يعلمون "... الله أكبر ما أعظم هذه الرحمة!
||عمه عند وفاته|| لقد كان لعمه الفضل في حماية الرسول في بداية دعوته وفترة شبابه ، فكان الرسول حريص أن يسلم عمه لكن لم يفلح إلى أن حان وقت الموت فقال له : قل لا اله الا الله وكان قريشاً في مجلسه وفيهم أبي جهل ، وفي النهاية كان عمه متعلق بالأصنام فقال: بل على ما مات عليه أبائي وأجدادي ، ثم مات ولم يسلم ، فماذا فعل الرسول؟؟ أولاً: حزن حزناً شديداً لأن عمه سيذهب إلى النار ، ثانياً شفع له عنده ربه فقبل الله شفاعته فكان أبا طالب أهون من يعذب كما جاء في الحديث.
◀◀ 2))- رحمة الرسول بالمؤمنين
أولا : قال تعالى شهادة على رسوله  { لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ}
الأمثلة: [ تخفيف الصلاة - اللبن وأهل الصفوة – الإعرابي الذي بال في المسجد – الشاب طالب الزنا – المصلي الجاهل – وفاة السوداء التي كانت تنظف المسجد -
غلام أبو مسعود - عمر والتوراة]
||تخفيف الصلاة|| ففي الصحيحين «إذَا أمّ أحدُكُمُ الناس فَلْيُخَفّفْ، فإنّ فيهمُ الصغيرَ والكبيرَ والضعيفَ والمريضَ، فإذَا صَلّى وَحدَه، فليصلّ كَيفَ شَاء».
|| اللبن وأهل الصفوة || وهذا من أعجب القصص على الأطلاق فكان الجوع يعصف بالمدينة و راوي هذه القصة أبوهريرة رضي الله عنه وهو من فقراء المسلمين ، ولأنها طويلة سأضعها في سلسلة قصص من ذهب برقم (9) في هذا اليوم ، والشاهد أن الرسول إذا جاءته هدية - وكان لا يقبل الصدقة - ماذا فعل بها؟؟ أشْرك أهل الصفوة ، وهم ليس له بيت ولا مال يبتون في مؤخرة مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم.
|| اعرابي الذي بال في المسجد || كلنا نعرفها  وراجع قصة وعبرة/12
|| الشاب طالب الزنا || فغضب الصحابة منه ، لكن الرسول قل دعوه ثم حاوره وأقنعه ، وقال هذا الشاب : "جئت وكان الزنا أحب إلي ، وذهبت وكان الزنا أبغض إلي ، هذه رحمة الرسول في دعوته ونصحه وهذا أثرها صلى الله عليه وسلم.
|| المصلي الجاهل || فبعد أن عطس ، قال:" الحمد لله " ، فلم يجبه أحد ، فقال: ألا يرد علي أحد ؟ وحدث ما حدث فسكتوه الصحابة وضربوه والرسول يقرأ ويصلي ، وبعد الصلاة دعاه الرسول وأنكر عليه وبين له وقال: (إن هذه الصلاة لا يحل فيها شيء من كلام الناس هذا ، وإنما هو التسبيح والتكبير وقراءة القرآن) أخرجه مسلم وغيره.
|| السوداء التي تنظف المسجد بعد وفاتها || فكانت دائماً تنظف المسجد كمبادرة منها ، ويوماً اختفت فلم تعد يراها الرسول ، فسأل عنها لعلها مريضة أو حدث لها أمر آخر ، فأخبروه بموتها ، فقال دلوني على قبرها ثم صلى عليها ... ما أعظم هذه الأخلاق رحمة تواضع إحسان أدب تقدير احترام. هذا رسولنا وهذه أخلاقه.
|| غلام ابو مسعود || يروي أبو مسعود الأنصاري رضي الله عنه فيقول: كُنْتُ أَضْرِبُ غُلاَمًا لِي، فَسَمِعْتُ مِنْ خَلْفِي صَوْتًا "اعْلَمْ أَبَا مَسْعُودٍ، لَلَّهُ أَقْدَرُ عَلَيْكَ مِنْكَ عَلَيْهِ". فَالْتَفَتُّ فَإِذَا هُوَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم، فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، هُوَ حُرٌّ لِوَجْهِ اللَّهِ. فَقَالَ: "أَمَا لَوْ لَمْ تَفْعَلْ، لَلَفَحَتْكَ النَّارُ أَوْ لَمَسَّتْكَ النَّارُ". رواه مسلم وغيره.
|| عمر والتوراة || كان عمر يقرأ التوراة ودخل مجلس الرسول فرأوه وتأكد من فعله ، فلم كفره ويحكم عليه بالردة ، بل بيّن له وغضب ولا يغضب الرسول إلا إذا انهكت حرمات الله أو أمر خطير ومثير على العقيدة وقال : (أفي شكٍ أنت يا ابن الخطاب؟ لقد جئتكم بها بيضاء نقية، لو كان موسى حياً ما وسعه إلا اتباعي) ، فلما فتح عمر بيت المقدس وكان هناك ، جاؤوا له بكتبهم فقال: لدينا القرآن يكفينا. الله أكبر... فهنا الرحمة تكون في واجب الامر بالمعروف والنهي عن المنكر ، وبيان الخطأ ولكن بأدب ورحمة كما علمنا رسول الرحمة واعطي مثال  : الأب أو الام  وأبناؤهما مع الصلوات ، فمن رحمة الأب يأمر أبنائه بالصلاة ، وإلا فما هي الرحمة وأبناءكم يساقون إلى النار ، لذا قال الله : { يا الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة }
◀◀ 3))- رحمة الرسول مع زوجاته
وهذا ما يجب أن يكون بيت الزوجي المسلم قال تعالى:{وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً }. وقال الصادق المصدوق الذي لاينطق عن الهوى صلى الله عليه وسلم (( خيركم خيركم لأهله ، وأنا خيركم لأهلي )).
ونتذكر في مقدمة هذه السلسلة شهادتي زوجتيه عائشة وصفية... راجع.
◀◀ 4))- رحمة الرسول مع الصغار
الأمثلة : [الحسن والحسين والصلاة ، التقبيل الصغار والاعرابي ، تعليم الأطفال - موت ابنه إبراهيم ، الصبي الذي بال في ثوبه]
|| الحسن والحسن || وكان الرسول ساجداً فامتطى أحدهما الرسول صلى الله عليه وسلم - وكانا صغيران - فتركه حتى نزل ، فأرد أحد الصحابة أن يتأكد لماذا طول الرسول في سجوده؟ فوجده على ظهره ، وبعد الصلاة سئل ، فطمنّهم وقال :"كُلُّ ذَلِكَ لَمْ يَكُنْ، وَلَكِنَّ ابْنِي ارْتَحَلَنِي؛ فَكَرِهْتُ أَنْ أُعَجِّلَهُ حَتَّى يَقْضِيَ حَاجَتَهُ".
|| التقبيل || قَبَّل النبي صلى الله عليه وسلم الحسن بن علي، وعنده الأقرع بن حابس ، وهو رجل إعرابي ، فقال الأقرع: إن لي عشرة من الولد ما قبَّلتُ منهم أحدًا. فنظر إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: "مَنْ لا يَرْحَمْ لا يُرْحَمْ"
|| تعليم الأطفال || ونتذكر قصة الطفل الذي يأكل ويده طائشة تعبث بصفحة الطعام ، والرسول حاضراً ، فمسك بيده وقال: ((يا غلام ، سمْ بالله وكلْ بيمنك وكلْ مما يليك)) ، فلم يطرده ولم يزجره ولم يكسر يده ، أو يترك ويغادر الطعام ، ولكن وجه وأرشد برفق برحمة بتربية فليس المقصد فقط سوى أن تصل الرسالة والتربية المحمدية إلى هذه الغلام الصغير ، بل كان ابن عباس غلاماً ايضاً ، فعلمه وأعطاه الرسول درساً في العقيدة فقال له : ياغلام احفظ الله يحفظك... الحديث
|| موت ابنه إبراهيم|| فماذا فعل ؟؟ فمن رحمة وعظمة الرسول دفنه وهو يبكي و الحزن يعتصر قلبه  قال: (إن العين تدمع والقلب يحزن ولا نقول إلا ما يرضى ربنا وإنا بفراقك يا إبراهيم لمحزونون ).
|| صبي الذي بال ||عن عائشة أم المؤمنين أنها قالت: "أُتي رسول الله صلى الله عليه وسلم بصبي، فبال على ثوبه، «فدعا بماء، فأتبعه إياه» صحيح البخاري
◀◀ 5))- رحمة الرسول مع الحيوانات والجمادات
الأمثلة: [حرق النمل – احسان في الذبح - الحمامة المفجوعة – الجذع الباكي – الجمل الشاكي]
|| حرق النمل || نهى عن ذلك وقال : (( لا يعذب بالنار إلا رب النار ))
|| الإحسان في الذبح || وهذا أحد أوامر الرسل صلى الله عليه سلم . والذي فيه رحمة بالحيوان فقال : ( إذا ذبحتم فاحسنوا الذبح ، وليحد أحدكم شفرته، فليرح ذبيحته". )
|| الحمامة || أخذ أحد الصحابة بيضها من عشها فجاءت إلى مسجد الرسول مفجوعة ، فطلب الرسول بعدما علم بأمرها بإرجاع بيضها إلى عشها ... يا لها من رحمة!
|| الجذع الباكي || القصة أظن الجميع يعرفها ، والشاهد فحضن الرسول الجذع وقال : لو لم افعل لكان يأنُّ إلى قيام الساعة.
|| الجمل الشاكي || رأى النبي جملاً قد استوحش فلم يقرب منه إلا رسول الرحمة ، فلما دنا منه ذرفت عينا الجمل فمسح ذفراه صلى الله عليه وسلم فسكت ، فقال: من رب هذا الجمل؟ لمن هذا الجمل؟ فجاء فتى من الأنصار فقال لي يا رسول الله فقال : ( أفلا تتقي الله في هذه البهيمة التي ملكك الله إياها فإنه شكا إلي أنك تجيعه وتدئبه ) رواه أبوداود.
◀◀ 6))- رحمة الرسول لإمته.
الأمثلة [الشفاعة – السواك – الصلاة – التكليف والطاقة – بكاء من آية]
|| الشفاعة || حديث الشفاعة والشاهد أن الرسول يسجد عند العرش ويقول " أمتي أمتي "
|| السواك || قال الرسول : (( لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك )) وهناك أمور كثيرة لو بحثنا لوجدنها. فما أعظم رسولنا ألا نتخلق بأخلاقه.
|| التكليف والطاقة || قال تعالى : (( لا يكلف الله نفساً إلا وسعها )) . وقال صلى الله عليه وسلم : ( يا أيها الناس عليكم من الأعمال ما تطيقون فإن الله لا يمل حتى تملوا ) رواه البخاري ومسلم.
||بكاء من آية|| عندما تلا رسول الله صلى الله عليه وسلم قوله تعالى:{إن تعذبهم فإنك عبادك وإن تغفر لهم فإنك أنت العزيز الحكيم} رفع يديه وقال:اللهم أمتي أمتي وبكى، فقال الله عز وجل: ياجبريل اذهب إلى محمد فسله ما يبكيك؟ فأتاه جبريل فسأله فأخبره الرسول صلى الله عليه وسلم بما قال، فقال الله: ياجبريل اذهب إلى محمد فقل: "إنا سنرضيك في أمتك ولا نسوءك ". رواه مسلم.
◀◀ 7))- الدعوة إلى الرحمة.
1- جائزة مميزة لمن يرحم الحوز برحمة الرحمن ((الراحمون يرحمهم الرحمن ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء))
2- الدعوة لكفل اليتيم (( أنا وكافل اليتيم كهاتان في الجنة )) رواه مسلم .
3- البراءة (( ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويعرف شرف كبيرنا ))  رواه أبو دواد.
4- الرحمة بالضعفاء
ففي الحديث «ابغوني الضعفاء، فإنما تنصرون، وترزقون بضعفائكم». أخرجه أبو داود بإسناد جيد
5- الوصية برحمة النساء
قال صلوات ربي عليه في خطبة الوداع: «..أَلَا واستَوْصُوا بالنساءِ خيرًا..» صحيح الجامع: 7880.
وبعد أن ذكرنا عن قدوتنا وحبيب قلوبنا صلى الله عليه وسلم ، وكيف شأنه مع الرحمة ؟ هذا الخلق العظيم ، نتحدث ختاماً عن القسوة والغلظة والوحشية ونذكر ثلاث أمور:
1/: امرأة دخلت النار في هرة والقصة معروفة ... حبستها لا هي أطعمتها ولا تركتها تأكل من خشاش الأرض.
2/: حديث خطير: " لا يرحم الله من لا يرحم الناس" رواه البخاري في الأدب المفرد. لذا انتبه أخي الغالي.
3/: إنّ بالرحمة يمكن تنال رحمة الله وغفرانه ، ثم تفوزبالجنة مهما كانت سيئاتك ، ونتذكر حديث البغي من بني إسرائيل سقت كلباً يلهث فغفر لها.
فالله الله في الرحمة ... ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء
كتبه/ أبوسعيد العباسي
الجمعة – 9/10/2015م

https://www.facebook.com/AbooSaeedAlabasee
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://www.youtube.com/user/goodman22ful
 
سلسلة أخلاق الرسول/1 >> الرحمة >> أبوسعيد العباسي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أبوسعيد العباسي :: سلسلات شبكة نور الإبداع النقي :: سلسلة أخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى: